الرياض.. مشروع ال200 مليون لم يمنع فوضى "حراج ابن قاسم" القديم!

0 تعليق ارسل طباعة
"سبق" رصدت ازدحامه عصر الجمعة وتوقف الطريق والافتراش العشوائي للأرصفة

رصدت "سبق" في جولة لها على حراج ابن قاسم القديم جنوب العاصمة الرياض يوم الجمعة موعد نشاطه، استمرار الفوضى والعشوائية ومواصلة افتراش الارصفة وعرض البضائع وتكدسها على الرغم من إنشاء المشروع النموذجي الجديد والانتقال إليه في العام 2015

وواصلت أمانة منطقة الرياض حملاتها على الحراج القديم لتعقب الباعة الجائلين من مفترشي الأرصفة والمخالفين للأنظمة والمشوهين للمنظر العام بعد انتهاء مهلة الإحلال والتي حددت في نهاية جمادى الآخر من العام 1436 غير أن البعض لايزال يمارس العمل متجاهلاً التوجيهات.

والزائر للحراج القديم عصر "الجمعة" موعد نشاطه الفعلي، سيلحظ الازدحام الشديد وتوقف الطريق وعدد من المداخل نتيجة للافتراش العشوائي على الأرصفة وبجانب المحال التجارية للتحريج على السلع والتي تتنوع ما بين المستلزمات المنزلية والخردوات وغيرها هرباً من تنظيم الحراج الجديد، والذي صمم على أعلى طراز ليواكب التطور الكبير الذي تشهده مدينة الرياض.

وكان المقر الجديد لحراج ابن قاسم الواقع على طريق الحائر تم افتتاحه في إبريل من العام 2015 وتبلغ مساحته الإجمالية نحو 280 ألف متر مربع، ويحتوي على 792 محلاً على مساحة 39172 متراً مربعاً وتقدر تكلفته بنحو 200 مليون ريال، ويبلغ عدد المباسط في السوق الجديد 448 مبسطاً، بمساحة إجمالية 12628 متراً مربعاً.


يذكر أن حراج ابن قاسم يعود إلى عام 1371هـ وسمي باسم "ابن قاسم" صاحب بيت المال في عهد المؤسس، وتنقَّل حراج ابن قاسم في عدة أمكنة من المدينة حيث بدأ في ساحة الصفاة بجوار قصر الحكم، ثم تحوّل إلى شارع الريس، ثم إلى منفوحة بجوار سوق الغنم، ومن ثم حي المنصورية، ليستقر أخيراً في موقعه الجديد على شارع الحائر.

الرياض.. مشروع ال200 مليون لم يمنع فوضى

الرياض.. مشروع ال200 مليون لم يمنع فوضى

الرياض.. مشروع ال200 مليون لم يمنع فوضى

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق