مشروع قانون أمريكي يفرض قيودا على بيع مقاتلات "إف-35"

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشف موقع أمريكي متخصص أن مشروع قانون يعد حاليا في مجلس الشيوخ، يشترط أن تلتزم الدول الراغبة بشراء مقاتلات "إف - 35" بعدم شراء أسلحة أجنبية متقدمة مثل صواريخ "إس - 400" الروسية.

وأوضح موقع "Breaking Defense" بأن مجلس الشيوخ الأمريكي يعمل على  مشروع  قانون يتم بموجبه ربط بيع أسلحة متقدمة إلى دول أخرى، وخاصة مقاتلات "إف – 35" بالقيود المفروضة على شراء أحدث التقنيات الأجنبية التي تهدد مثيلاتها الأمريكية مثل منظومة "إس – 400" الروسية.

وأشار هذا الموقع المتخصص في الشؤون العسكرية إلى أنه من بين مشاريع القوانين الأخري قيد النظر في الولايات المتحدة، مبادرة دفع بها عضو مجلس النواب عن الحزب الديمقراطي، إليوت إنغل، وتقضي بأن يطلب من دول الشرق الأوسط التي ترغب في شراء مقاتلات الجيل الخامس "إف – 35" وغيرها من الاسلحة الأمريكية المتقدمة، أن تبلغ واشنطن بالأهداف والخطط  المتعلقة باستخدام هذه الأسلحة المشتراة.

وكتب الموقع بهذا الشان: "دول غير أعضاء في الناتو، مثل فنلندا وسويسرا، تفكر أيضا في شراء طائرة "إف – 35"، وسيتعين عليها أيضا الالتزام بالقواعد الجديدة إذا تم تمرير أي نسخة من مثل هذا المشروع".

وكان هذا الموقع قد أفاد الشهر المنصرم بأن الولايات المتحدة ستعوض إسرائيل مقابل بيع الجيل الخامس من مقاتلات "إف – 35" إلى الإمارات، وذلك بمنحها إمكانية الوصول المباشر إلى الأقمار الصناعية الأمريكية السرية لنظام الاكتشاف المبكر للصواريخ الباليستية.

وكانت وكالة بلومبرغ قد ذكرت في وقت سابق، نقلا عن مصادر، أن وزارة الدفاع الأمريكية أخطرت الكونغرس أنها تدعم  اقتراح بيع 50 مقاتلة من طراز "إف – 35" إلى الإمارات.

وأكد وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، أن التفوق العسكري الإسرائيلي في الشرق الأوسط المحكوم بآلية القياسات النوعية العسكرية، سيستمر بعد البيع المحتمل لمقاتلات "إف – 35" إلى الإمارات العربية المتحدة.

المصدر: lenta.ru

تابعوا RT علىRT
RT

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق