بسبب كورونا.. إغلاق ممرات المنتجات غير الأساسية للمتاجر الفرنسية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

صرح جان كاستيكس، رئيس وزراء فرنسا، اليوم الاثنين، أنه سيتعين على المتاجر الفرنسية الكبرى إغلاق ممرات المنتجات غير الأساسية اعتبارا من غد الثلاثاء؛ وذلك بعد احتجاجات من رؤساء البلديات المحليين الذين قالوا إن إغلاق البلاد بسبب فيروس كورونا يضر بشكل غير عادل بصغار تجار التجزئة .
وأضاف رئيس الحكومة الفرنسية"إن الوقت ليس مناسبا الآن للتراجع عن الإجراءات التي تم الإعلان عنها بالفعل، الوقت مبكر جدا على فعل ذلك، معربا عن تفهمه التام أن هذا الإجراء يمكن أن يصدم.
وأشار "كاستيكس" إلى أن الوضع أصبح "مأساويا" في فرنسا مع تفشي وباء فيروس كورونا المستجد، موضحا

أن أولوية الحكومة هي حماية صحة المواطنين .
وتعهد بتقديم دعم كبير لصغار تجار التجزئة حتى لا تتوقف عن العمل ، معلنا أنه تم بالفعل تحديد موعد لمعرفة ما إذا كان الوضع يتحسن وكيف يمكنهم الخروج تدريجيا من هذا الوضع وأن هذا هو التوفيق بين الضرورات الاقتصادية والمقتضيات الصحية.
ووجه كلامه إلى التجار قائلا "كلما احترمتم القواعد بشكل أفضل اليوم ولجميع المواطنين، كلما احترمتم كل تعليمات السلامة الصحية هذه بشكل أفضل، كلما زادت سرعة خروج البلاد من الأزمة " .
وكانت فرنسا قد دخلت في 17 أكتوبر الماضي في حالة إغلاق ثانية هذا العام، حيث تم إجبار المتاجر التي تبيع السلع غير الضرورية مثل الكتب والملابس على الإغلاق.
يذكر أن المسئولين المحليين في العديد من البلدات اشتكوا خوفا من إجبار المتاجر الصغيرة على الالتزام بإغلاق طويل الأجل بينما يسمح لمراكز التسوق والمتاجر الكبرى بمواصلة بيع نفس العناصر، ومن المقرر أن يستمر الإغلاق الفرنسي حتى الأول من ديسمبر المقبل على الأقل، حيث حذر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأسبوع الماضي من أن فيروس كورونا ينتشر "بسرعة لم تتنبأ بها حتى أكثر التوقعات تشاؤما".
يشار إلى أن فرنسا سجلت حتى الآن أكثر من 35 الف حالة وفاة وأكثر من نصف أسرة العناية المركزة قبل الجائحة يشغلها مرة أخرى مرضى فيروس كورونا.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق