"البحر الأحمر" عن عقود الـ 7.5 مليار ريال: 70 % منها لشركات سعودية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
كشفت عن إبرامها أكثر من 500 عقد حتى اليوم مع شركات محلية وعالمية

علّقت شركة البحر الأحمر للتطوير، اليوم الإثنين، على تقرير العقود التي أبرمتها الشركة، موضحة أن 70% من إجمالي قيمة العقود منحت لشركات سعودية، مؤكدة أنها مساهمة إيجابية في اقتصاد المملكة.

وسطرت الوجهة السياحة الفاخرة على الساحل الغربي للبحر الأحمر تقدماً مبهراً في موقع المشروع الممتد على مساحة 28,000 كم مربع ومن المقرر افتتاحه بحلول نهاية عام 2022.

وأمس، أعلنت شركة البحر الأحمر للتطوير، الشركة المطورة لأحد أكثر مشاريع السياحة المتجددة طموحاً في العالم، إبرامها أكثر من 500 عقد حتى اليوم مع شركات محلية وعالمية.

وبلغت القيمة الإجمالية للعقود التي تم توقيعها حتى الآن 7.5 مليار ريال سعودي (مليارَي دولار أمريكي) شاملة عقود التصاميم، والبناء، والتشغيل لوحدات سكنية فاخرة ومرافق أخرى في موقع مشروع البحر الأحمر.

وفي هذا السياق، علّق جون باغانو، الرئيس التنفيذي لشركة البحر الأحمر للتطوير: "توضح هذه المرحلة نطاق المشروع والتقدم الملحوظ الذي حققناه في عمليات تطوير وجهة المستقبل.. وتسهم شركة البحر الأحمر للتطوير في النمو الاقتصادي للمملكة العربية السعودية، كما تؤدي دوراً فعالاً في تحقيق الأهداف الإستراتيجية لرؤية 2030. ويشرفني أن نستعرض أبرز التطورات التي حققها فريق عملنا وشركائنا لجعل رؤيتنا واقعاً ملموساً".

منذ انطلاقة شركة البحر الأحمر للتطوير عام 2017، حظيت الشركات السعودية بأكثر من 70% من القيمة الإجمالية لعقودها الممنوحة، مما يؤكد التزام الشركة بدعم الاقتصاد المحلي.. وبشكل عام، فقد تم منح 500 عقد لشركات من 24 دولة، مما يسلط الضوء على النطاق العالمي للمشروع والذي يتطلب خبرات عالمية لتطوير هذه الوجهة الفريدة.

وتستمر الأعمال في موقع المشروع لتطوير شبكة طرق بطول 80 كلم لربط مناطق الوجهة ببعضها بعضا من خلال الطرق السريعة، والتقاطعات، هذا إضافة إلى الأعمال التأسيسية للمطار الدولي الجديد.

تفاصيل أكثر هنا: https://sabq.org/HtwhWCشركة البحر الأحمر للتطوير

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق