جمعية "الصداقة الإيطالية الكويتية" تنعي عمدة فلورنسا السابق

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

هذا المحتوى من : كونا

نعت جمعية الصداقة الايطالية الكويتية اليوم الاثنين رئيسها الفخري عمدة مدينة فلورنسا السابق جورجو موراليس منوهة بمناقبه نصيرا أصيلا للحق الكويتي وعراب توأمة مدينته العريقة مع عاصمة الكويت ابان الغزو.
وقال رئيس الجمعية بيير أندريا فاني في بيان تلقته وكالة الأنباء الكويتية (كونا) ناعيا رئيسها الفخري جورجو موراليس الذي وافته المنية أمس الأحد عن 88 عاما ان "الجمعية تشاطر مدينة فلورنسا عاصمة اقليم توسكانا ومهد النهضة الأوروبية العزاء في رحيل أحد قاداتها الأجلاء".
وأضاف فاني ان "أصدقاء الكويت في فلورنسا وايطاليا يتذكرون بإعزاز وامتنان التزام العمدة الراحل وجهده الشغوف على رأس حكومة فلورنسا وقيادتها بجدارة ومبادئ راسخة استحقت ثقة شعب المدينة العريقة لولايتين متتاليتين من عام 1989 حتى 1997".
وأشار رئيس أول جمعية شعبية في أوروبا قامت لمناصرة حق الكويت فور تعرضها للغزو الغاشم بموقف العمدة والسياسي البارز الراحل الذي "أراد في مبادرة شجاعة التوأمة مع مدينة الكويت كدليل على التضامن القانوني مع دولة محتلة والقرب من شعبها المعتدى عليه".
كما تذكر مثمنا دور العمدة الراحل - الذي استقبله سمو أمير الكويت الراحل الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح فور تحرير الكويت تقديرا لمواقفه - في تنبي ورعاية العديد من المبادرات الثقافية التي ساهمت في تعزيز الصداقة بين المدينتين وتعميق مشاعر المودة بين الشعبين الايطالي والكويتي.
وتعد مدينة فلورنسا التاريخية الشهيرة أول من استحدث فكرة التوأمة بين المدن لربط الشعوب والثقافات واللغات المخلتفة عبر العلاقة بين المدن متجاوزة العلاقات الرسمية بين الدول وذلك ابتداء من عقد أول اتفاقية توأمة مع مدينة "ريمس" الفرنسية في يوليو عام 1954.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق