الاستعداد لبدء تطوير موقع «التجلى الأعظم» بسانت كاترين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان، إن مشروع تطوير موقع «التجلى الأعظم» بسانت كاترين فى جنوب سيناء، يستهدف إنشاء مزار روحانى على الجبال المحيطة بالوادى المقدس، وذلك فى ضوء المكانة العظيمة التى تتمتع بها المدينة، «إذ إن الله تجلى بها على سيدنا موسى، غير أنها منطقة فريدة من نوعها عالميًا».

وتابع «الجزار»، خلال اجتماعٍ أمس مع المحافظ اللواء خالد فودة، الاستعدادات اللازمة لبدء تنفيذ المرحلة الأولى ضمن المشروع، فى إطار تنفيذ تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسى، بتطوير «سانت كاترين»، مضيفًا أن هذه المدينة تمثل مقصدًا للسياحة الروحانية والجبلية والاستشفائية لجميع سكان العالم، بجانب توفير جميع الخدمات السياحية والترفيهية للزوّار، وربطها مع باقى المنطقة الساحلية الممتدة بين «الطور وشرم الشيخ ودهب».

وأشار «الجزار» إلى أن «سانت كاترين» مدينة سياحية تراثية، تتكامل وتتناغم مع البيئة، وتتمتع بقيمة تاريخية وروحانية كبيرة جدًا، وتعد ملتقى للديانات السماوية الـ3، موجّهًا بضرورة الاهتمام بمسارات الدراجات والمشاة، ودعم الغطاء النباتى من أشجار الزيتون وغيرها. ونوه وزير الإسكان بأن الجهاز المركزى للتعمير التابع للوزارة، سيتولى تنفيذ المرحلة الأولى بالمشروع، مؤكدًا أن تطوير المدينة يحسّن البيئة العمرانية بها، ويرفع من مستواها، فضلًا عن أنه يوفّر العديد من الفرص الاستثمارية، وفرص العمل المختلفة. بدوره، أوضح محافظ جنوب سيناء أن المشروع يهدف إلى تنمية المدينة ومحيطها، مع الحفاظ على الطابع البيئى والبصرى للطبيعة البكر، مشيرًا إلى أن «سانت كاترين» تقع وسط سلسلة جبال، أشهرها «جبل موسى» الذى كلم الله سبحانه وتعالى نبيه موسى عليه فى أثناء عودته إلى «مصر» من «مدين»، بالإضافة إلى دير سانت كاترين الأثرى، الذى يُعد أحد أقدم الأديرة على مستوى العالم. وعلى هامش الاجتماع، استعرض الوزير والمحافظ عددًا من المشروعات المشتركة الذى يجرى تنفيذها بالمحافظة، فى مختلف المجالات (الإسكان، ومشروعات المياه والصرف، ومشروعات تطوير المناطق غير الآمنة).

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق