لأول مرة على الإطلاق.. سيسمح للمجندات في سويسرا بالتوقف عن ارتداء الملابس الداخلية للرجال

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN) - للمرة الأولى على الإطلاق، سيمنح الجيش السويسري المجندات ملابس داخلية نسائية، حيث تتطلع القوة إلى جذب المزيد من النساء إلى صفوفها.

في الوقت الحالي، يتم تزويد المجندات بملابس داخلية للرجال، ولكن سيتم اختبار مجموعتين مختلفتين من الملابس الداخلية النسائية، للطقس الأكثر دفئًا وبرودة، خلال تجربة تبدأ الشهر المقبل، بحسب كاج-جونار سيفرت، المتحدث باسم أرماسويس، مسؤول المشتريات بالقوات المسلحة السويسرية، الأربعاء.

وقال أرماسويس لشبكة CNN في بيان، إن "معدات الجيش والزي العسكري السابق كانت قليلة للغاية أو لم تكن موجهة على الإطلاق لتلبية الاحتياجات الخاصة للنساء".

تعد تجربة الملابس الداخلية جزءًا من تحديث أوسع للزي العسكري، الذي تم تطويره وتصميمه في الثمانينيات، وفقًا لأرماسويس.

وتابع البيان أنه "خلال مرحلة التطوير، تم أخذ بيئة العمل الخاصة بالمرأة في الاعتبار، من بين أمور أخرى".

بينما يرتدي الرجال والنساء نفس الزي العسكري، تم تحديث العناصر للسماح بالتعديلات الفردية. على سبيل المثال، ستتميز السراويل المموهة الجديدة بحزام خصر قابل للتعديل.

تأتي أخبار الملابس الداخلية بعد وقت قصير من إعلان الجيش رغبته في جذب المزيد من المجندات.

واحتفالاً باليوم العالمي للمرأة في وقت سابق من هذا الشهر، قالت وزارة الدفاع والحماية المدنية والرياضة الفيدرالية السويسرية إنها تريد زيادة نسبة النساء في الجيش.

وقالت الوزارة إنها ستنفذ "خدمة جديدة للمرأة" وتعزز "التوفيق بين الخدمة العسكرية والعمل والتعليم والأسرة".

وتشكل النساء أقل من 1٪ من الجيش السويسري، لكن المسؤولين يريدون زيادة هذه النسبة إلى 10٪ بحلول 2030. وفي 2019، أصبحت فيولا أمهيرد أول وزيرة دفاع في تاريخ البلاد.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق