«الوزير» يتفقد مشروعًا بـ«القومى للطرق»: العمل وفقًا لقياسات الجودة العالية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تفقد الفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل- يرافقه رئيس وقيادات الهيئة العامة للطرق والكبارى والشركات المنفذة مشروع تطوير طريق المُعاهدة (السويس/ الإسماعيلية)- مواقع العمل فى المشروع، الذى يعد أحد مشروعات المرحلة الثالثة من المشروع القومى للطرق، حيث يتم تطويره بطول 80 كيلومترًا، وعرض 13.9 متر أسفلتى، ليصبح الطريق 3 حارات فى كل اتجاه بدلًا من حارتين فى كل اتجاه، وذلك بإجمالى تكلفة 1.57 مليار جنيه.

والتقى الوزير بالعمال والمهندسين، وأكد ضرورة العمل على مدار الساعة لسرعة الانتهاء من هذا المشروع وفقًا للموعد المخطط، وأن يتم تنفيذ الأعمال وفقًا لقياسات الجودة العالية، خاصة مع أهمية تطويره فى المساهمة فى تسهيل حركة تنقل المواطنين والمركبات على الطريق، بالإضافة إلى رفع معدلات السلامة والأمان على الطريق الذى يربط بين مدينتى السويس والإسماعيلية ويتقاطع مع طريق نفق الشهيد أحمد حمدى، كما أكد الوزير ضرورة استمرار اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا فى مختلف مواقع العمل، خاصة أن صحة وسلامة العاملين فى جميع المشروعات من أولويات وزارة النقل.

كما تفقد وزير النقل أعمال إنشاء 2 كوبرى علوى: الأول مشروع (كوبرى جنيفة) تقاطع طريق امتداد جنيفة مع وصلة نفق الشهيد أحمد حمدى. والثانى مشروع إنشاء كوبرى (المعاهدة) بتقاطع المعاهدة مع امتداد طريق جنيفة، ويبلغ إجمالى طول الكوبرى 550 مترا، باتجاهين مروريين، وبعرض 23 مترًا لكل اتجاه.

وأكد وزير النقل أهمية تكثيف الأعمال لسرعة الانتهاء من هذه الكبارى، مضيفا أن إنشاء هذه الكبارى يأتى فى إطار خطة وزارة النقل لتيسير حركة مرور الركاب والبضائع على الطرق السريعة ومنع التقاطعات السطحية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق