البابا تواضروس عن «30 يونيو»: «ربنا نظر لقلوب المصريين وأعطاهم النعمة والانفراجة دي»

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، إنه تأثر كثيرًا بما تشهده البلاد من إنجازات، مؤكدًا أن هذه الإنجازات تحدث في جميع المجالات دفعة واحدة، وأن الشمول في حد ذاته شيء أكثر من رائع.

وأضاف البابا، في مداخلة هاتفية مع برنامج «يحدث في مصر» على شاشة «MBC مصر»، الأربعاء، أن ما تشهده مصر من إنجازات وتنمية في العديد من المجالات، لا نراه في أي دولة أخرى.

وفيما يتعلق بالذكرى الثامنة لثورة 30 يونيو، أكد البابا أن المتغيرات التي تحدث في حياة الشعوب تحتاج إلى وقت حتى تؤتى ثمارها، وما تحقق في 8 سنوات فقط، لم يكن يتوقع أحد أن يحدث في مثل هذه الفترة.

وتحدث البابا عن ثورة 30 يونيو قائلًا: «لحظات فارقة في تاريخ الشعوب، وبالرغم من أنها كانت محاولة للتخلص ممن يسرقون البلاد، إلا أنها كانت تعطي آمالا جديدة، واللحظة في جمالها ومشاركة الجميع رجال ونساء وشباب وشبات وأطفال، الصورة البديعة الجميع ماسك العلم، ده منظر بالنسبة لنا أكثر من رائع».

وتابع: «أنا في عربيتي لغاية النهارده فيه علم، أقصد أن الصورة الشعبية دي والإحساس بأن الجميع بيهتف لأن يخرج من الظلمة اللي كانت تتملكنا كان هدف نبيل عند الجميع، وأعتقد أن ربنا نظر لقلوب المصريين وأعطاهم النعمة دي والانفراجة دي».

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق