بعد تصاعد التوتر بينهما.. صربيا ترفع مستوى تأهب جيشها على الحدود مع كوسوفو

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
مقاتلات تابعة لبلجراد حلقت في المنطقة

تصاعد التوتر اليوم (الأحد) بين كوسوفو وصربيا، التي رفعت مستوى تأهّب جيشها عند الحدود، متهمة جارتها بـ"استفزازات"، إثر نشرها مؤخراً قوات خاصة عند مركزين حدوديين.

وقالت وزارة الدفاع الصربية في بيان: "بعد الاستفزازات التي قامت بها وحدات القوات الخاصة في شركة كوسوفو في شمال كوسوفو منذ أسبوع، أصدر رئيس صربيا ألكسندر فوتشيتش أمرا برفع حالة التأهب لبعض وحدات قوات الجيش والشرطة الصربية"، وفقاً لـ"فرانس 24".

وحلقت مقاتلات تابعة لبلجراد مجددا فوق المنطقة الحدودية ظهر اليوم، بعد أن قامت بعدة طلعات أمس.

ونشرت كوسوفو الاثنين قوات خاصة من الشرطة قرب معبرين حدوديين في شمال البلاد، هما جارينيي وبرنياك، علما أنها منطقة يسكنها أساسا الصرب، الذين يرفضون سلطة حكومة كوسوفو.

وجاء نشر القوات الذي أثار غضب الصرب، في أعقاب قرار حكومة كوسوفو منع المركبات التي تحمل لوحات تسجيل صربية من دخول أراضيها، في إجراء متبادل.

واحتج مئات الصرب منذ ذلك الحين على هذا القرار، وقطعوا بشاحنات حركة السير على الطرق المؤدية إلى النقطتين الحدوديتين.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق