مسؤول روسي: نقاط التقارب مع واشنطن بشأن الاستقرار الاستراتيجي قليلة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف أن جولة جديدة من المشاورات بين روسيا والولايات المتحدة أظهرت استعداد الجانبين لمواصلة هذه العملية، لكن نقاط التقارب قليلة.

وقال ريابكوف للصحفيين، يوم الخميس: "بشكل عام تبين أن هناك اختلافات كثيرة، سواء في مجال المفاهيم، أو من ناحية المواقف من عناصر محددة من السياسة النووية، ولكن على الرغم من ذلك هناك رغبة واستعداد للمضي قدما بهذه العملية".

واعتبر أن ذلك سيسمح ببذل جهود سعيا "لزيادة نقاط التقارب التي لا تزال قليلة للغاية حتى الآن".

وأشار إلى أن واشنطن كانت تهاجم موسكو بشدة في السنوات الأخيرة، مضيفا أنه "وصلت الأمور إلى تشويه الوقائع ونسبوا إلينا نوايا وخططا لا وجود لها. ونحن نحاول تبديد المفاهيم الخاطئة للأمريكيين من خلال تقديم حججنا ومنطقنا".

وأضاف: "لن أدلي بأي توقعات بشأن نجاح جهودنا هذه، ولكن عملنا مبني على السعي إلى عدم تأجيج الخلافات القائمة، والتركيز على ما يمكن تحقيقه بشكل مشترك".

يذكر أن جولة جديدة من المشاورات حول الاستقرار الاستراتيجي جرت بين موسكو وواشنطن في جنيف يوم الخميس. ويترأس سيرغي ريابكوف الوفد الروسي إلى المشاورات.

المصدر: "تاس"

تابعوا RT علىRT
RT
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق