128 ألفاً و45 معاملة أنجزها قطاع «الجنسية» بدبي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
  • محمد المري: جهود متميزة للقطاع قدمت خدمة برؤية استشرافية
  • 99 ٪ إنجازاً في البرامج التشغيلية لأقسام الريادة والمستقبل
دبي: «الخليج»
سجل قطاع شؤون الهوية والجنسية في الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي تقدماً ملحوظاً ونتائج مبهرة خلال أعوام 2019 -2021، وأنجز 128 ألفاً و45 معاملة لجوازات السفر والأحوال الشخصية للمواطنين.
وثمن الفريق محمد أحمد المري مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي بالجهود المتميزة التي قام بها القطاع في تحسين إجراءات تقديم الخدمة برؤية استشرافية تهدف إلى الاستمرارية في تحقيق مستوى عالٍ من الكفاءة والتميز المؤسسي، مشيراً أن ما وصلت إليه إقامة دبي في عمليات التحول الرقمي على مستوى الجهات والدوائر الحكومية في الإمارة يؤكد الدور الذي تقوم به لتعزيز جودة حياة الناس وتقديم خدمات حكومية رائدة وذكية.
جاء ذلك ضمن جولات حوكمة الأداء المؤسسي الذي ترأسها الفريق محمد المري بهدف الاطلاع على أبرز منجزات قطاع شؤون الهوية والجنسية، بحضور اللواء عبيد مهير بن سرور نائب المدير العام، واللواء عوض العويم، مساعد المدير العام لقطاع الموارد البشرية والمالية، واللواء أحمد المهيري مساعد المدير العام لقطاع شؤون الهوية والجنسية، والعميد حسين إبراهيم، مساعد المدير العام لقطاع الدعم المؤسسي، والعميد الدكتور على عجيف الزعابي، المستشار القانوني لإقامة دبي.
نتائج وأرقام مبهرة
استمع الفريق محمد المري لشرح حول نتائج المؤشرات الاستراتيجية وأبرز الإنجازات التي حققها القطاع خلال أعوام 2019 -2021.
كما أشارت النتائج إلى تحقيق القطاع لنسبة 97 ٪ في إنجاز الخطة التشغيلية ومؤشرات الأداء، و99 ٪ في إنجاز البرامج التشغيلية لأقسام الريادة والمستقبل. فضلاً عن تحقيق 99٪ في نتائج المرونة المؤسسية لعام 2020.
كما اطلع الفريق المري خلال العرض على نتائج سعادة الموظفين والمتعاملين على مستوى القطاع، حيث حقق القطاع المركز الأول كأسعد قطاع على مدار الثلاث سنوات. وأظهرت الإحصائيات لعام ٢٠٢٠ بأن نسبة سعادة المتعاملين بلغت 97 ٪ فيما كان المستهدف 92 ٪ وهي أعلى نسبة سعادة على مستوى قطاعات الإدارة العامة. في حين بلغت نسبة سعادة الموظفين 96.7٪.
الأحوال الشخصية
واستمع الفريق محمد المري إلى شرح حول أبرز التحولات الرقمية التي قام بها القطاع في عملية تحسين تجربة المتعامل وتقليل خطوات الحصول على خدمات الهوية والجنسية والجوازات، وذلك من خلال التطبيقيات الذكية المتوفرة على مدار الساعة والتي ساهمت بشكل فعال في تقليص عدد خطوات المتعامل من متوسط عام 20 خطوة إلى خطوة واحدة فقط وهي التقديم عبر التطبيق الذكي وتقليص عدد المستندات الورقية من 20 مستنداً إلى صفر، إلى جانب تقليص الزمن المستغرق للتقديم من 30 دقيقة إلى 35 ثانية.
وكشفت الإحصائيات عن ارتفاع نسبة المتعاملين لمستخدمي خدمات تجديد وإصدار جوازات السفر عبر القنوات الذكية لعام 2021، حيث وصلت 56 ٪ مقارنة بالعام الماضي إذ كانت نسبة الاستخدام 15٪، في حين بلغت نسبة المتعاملين لمستخدمي خدمات الأحوال الشخصية عبر القنوات الذكية 93٪ مقارنة بالعام الماضي، حيث كانت 75 ٪.
مما يشير بأن سهولة الإجراءات ووضوحها للمتعامل أدت إلى ارتفاع نسبة استخدام التطبيقات الذكية وانخفاض في تردد المتعاملين إلى مراكز تقديم الخدمة.
الإمارات الأولى عالمياً في سرعة إصدار جواز السفر
كما اطلع الفريق المري على تقرير التنافسية العالمي لعام 2020 الخاص بوثائق السفر وبالزمن المستغرق في إنجاز معاملات جواز السفر، حيث أظهرت الإحصائيات تفوق دولة الإمارات وحصولها على المركز الأول عالمياً في سرعة إصدار جواز السفر وذلك بزمن قدره 8:42 دقيقة، تلتها بعد ذلك استراليا في المركز الثاني بمعدل 24-28 ساعة، وجاءت الولايات المتحدة الأمريكية في المركز الثالث بمعدل أسبوع - 6 أسابيع.
«مبروك ما ياك»
وكشف قطاع شؤون الهوية والجنسية بأن خدمة «مبروك ما ياك» الخاصة بإصدار جميع المستندات للمواليد المواطنين الجديد شهدت تحسناً كبيراً في تقليص رحلة المتعامل وإضافة خدمة جديدة وهي خدمة طباعة شهادة الميلاد للمواليد المواطنين الجدد من قبل إدارة الجنسية في دبي وتوصيل الباقة للمتعامل من خلال خدمة التوصيل. بالإضافة إلى أن الخدمة أصبحت متوفرة على كافة المنشآت الصحية على مستوى دولة الإمارات وعلى مدار 24 الساعة. حيث بلغ عدد المعاملات المنجزة خلال النصف الأول لعام 2021 ألفاً و560 معاملة.
تصنيف الـ «6 نجوم»
وفي إنجاز تفخر به الإدارة اطلع الفريق محمد المري على النتائج التي حققها مركز سعادة المتعاملين البرشاء لحصوله على أعلى تصنيف وهو «6 نجوم» من بين 69 مركز خدمة حكومية لعام 2020-2021.
خدمات 24/7
وكشف قطاع شؤون الهوية والجنسية بأنه تم توفير كافة الخدمات اللوجستية لخدمة كافة شرائح المجتمع وتخليص كافة طلبات تجديد وثائق السفر على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع عبر التطبيقات الذكية أو من خلال مركز سعادة المتعاملين الموجود في مطار دبي الدولي مبني 3 (صالة القادمين) في غضون 7 دقائق فقط بدلاً من 35 دقيقة. وتوصيلها للمتعامل أينما كان وإلى كافة إمارات الدولة.
واستمع الفريق محمد أحمد المري، إلى عرض حول أهم الجوائز التي فاز بها القطاع في عام 2019- 2020 منها الحصول على أفضل قطاع في الشراكة والتكامل، وأفضل قطاع في إدارة المواهب المحترفة.
شكر وثناء
وفي ختام الجولة أعرب الفريق محمد المري عن سعادته بهذه الإنجازات التي تكللت بالنجاح. داعياً إياهم مواصلة العمل وتحقيق المزيد من الإنجازات المشرفة التي تليق بدولة الإمارات.
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق